مشروع المليون تختة



نظم صندوق دعم وتمويل المشروعات التعليمية ورشة عمل حول رؤية ودور الصندوق نحو دعم وتطوير التعليم بمصر فى المرحلة القادمة حيث شارك فى هذه الورشة عدد 15 من مديرى المديريات التعليمية على مستوى الجمهورية، وعدد من مسئولى المجتمع المدنى ومجالس الأمناء بالمحافظات.أكد الدكتور محمد أبو رزقة مدير صندوق دعم وتمويل المشروعات أن رسالة الصندوق تتلخص فى تقديم الدعم اللازم لجميع الجهات التعليمية فى إطار سياسة الدولة الاقتصادية والاجتماعية والسياسية فى مجال التعليم مع التأكيد على وصول الدعم لجميع مستحقيه فى إطار من الشفافية والعدالة ولتحقيق ذلك لابد وأن يعمل الصندوق على تنمية موارده المالية من خلال متابعة تحصيلها واستثمارها وكذلك الشراكة مع الجهات المهتمة بتحسين العملية التعليمية .واستعرض أهم المشروعات المقترح تنفيذها خلال المرحلة القادمة مثل التعاون مع صندوق المناطق العشوائية، ومشروع المليون تختة بحيث تكون ذات جودة وتعمم على كل أنحاء الجمهورية، وتجهيز 260 معمل حاسب آلى ولغات على مستوى الجمهورية مع تفعيل هذه المعامل واستغلالها على الوجه الأمثل، وإنشاء 27 مدرسة على مستوى الجمهورية من الموهوبين وذلك على غرار مدرسة المتفوقين للعلوم والرياضيات بـ 6 أكتوبر، وإنشاء أول مدرسة لمتحدى الإعاقة، وتجهيز مراكز للتعلم جاذبة للناس، وتطوير مدارس الأمل للصم والبكم وضعاف السمع وكذلك مدارس النور للمكفوفين، والتركيز على استخدام التكنولوجيا في تعليم الطلبة بهذه المدارس .وأشار أبو رزقة أن الغرض الرئيسي من تنظيم هذه الورشة هو تفعيل دور الصندوق في دعم العملية التعليمية، وتحقيق التواصل المستمر بين الصندوق ومختلف الجهات التعليمية، حيث تمت مناقشة ما يتبع من إجراءات داخل الصندوق بشأن طلبات الدعم وصرفها وتسويتها، وعرض كل محافظة لاحتياجاتها الرئيسية في ضوء خطة وزارة التربية والتعليم للنهوض بالعملية التعليمية .



مزيد من التفاصيل...


كاتب الموضوع :
محمد بن عباس