السعودية تقرر تحويل الإذاعة والتليفزيون ووكالة الأنباء إلى هيئتين عامتين
من منتدى القنوات الفضائية

وافق مجلس الوزراء السعودي في اجتماعه اليوم، برئاسة خادم الحرمين الشريفين، الملك عبد الله بن عبد العزيز، على تحويل نشاط الإذاعة والتلفزيون إلى هيئة عامة، تسمى "هيئة الإذاعة والتلفزيون" وتحويل وكالة الأنباء السعودية إلى هيئة عامة تسمى "وكالة الأنباء السعودية".

وينص القرار على أن ترتبط هاتان الهيئتان إداريا بوزير الثقافة والإعلام، ويكون لهما مجلس إدارة يرأسه وزير الثقافة والإعلام ويضم في عضويته ممثلين من عدد من الجهات الحكومية، واثنين من أصحاب الرأي والخبرة يعينان بقرار من مجلس الوزراء.

ويناط بهيئة الإذاعة والتلفزيون إيصال رسالة المملكة العربية السعودية - إلى جميع المناطق في المملكة وإلى أنحاء العالم - بالكلمة والصورة وباستخدام أحدث الوسائل والتقنية والعمل على رفع مستوى الأداء البرامجي الإذاعي والتلفزيوني وتطويره، ويكون لها رئيس يعين على المرتبة (الممتازة).

بينما يناط بوكالة الأنباء السعودية تغطية الأحداث والقضايا والنشاطات المختلفة ومتابعتها على المستوى المحلي والإقليمي والدولي، وبصورة خاصة ذات الصلة بالمملكة والإسهام في تعزيز المهنية الإعلامية والصحفية في المملكة، ومواكبة التطورات والمتغيرات المهنية والتقنية في مجال اختصاصاتها، ويكون لها رئيس لا تقل مرتبته
عن الخامسة عشرة .

وكلف القرار هيئة الخبراء بمجلس الوزراء، بإعداد مشروع تنظيم هيئة الإذاعة والتلفزيون، ومشروع تنظيم وكالة الأنباء السعودية، وفقا لما تضمنته الترتيبات الواردة في القرار، خلال مدة لا تتجاوز ستة أشهر من تاريخه.



كاتب الموضوع :
حسام مشعل